8 ديسمبر، 2018
المؤتمر القومي لقضايا الزواج يساهم في إيجاد وسائل فعالة في تنمية واستقرار المجتمع

ثمن وزير الدولة بالضمان والتنمية الاستاذ احمد محمد عثمان كرار مبادرات الزواج الجماعي بالمركز والولايات ، مؤكدا عمل الدولة من خلال عدد من البرامج والمشروعات عاى تمتين إستقرار المجتمع والمساهمة في بناء اسرة مستقرة ومنتجة ، جاء ذلك خلال مخاطبته صباح اليوم السبت بدار الشرطة بالخرطوم فاتحة اعمال المؤتمر القومي لقضايا الزواج الذى تقيمه المؤسسة الشبابية للزواج والإستقرار  الاسري بالإتحاد  الوطني للشباب السودانى ، وبحضور الامين العام لديوان الزكاة مولانا محمد عبد الرازق ومساعد رئيس إتحاد الشباب معاوية يعقوب وامين عام الاتحاد الفاتح عبادي ود/عاصم محمود مدير مؤسسة  الشباب للزواج والإستقرار الاسري ولفيف من وقيادات كليات و مراكز  تنمية المجتمع والمهتمين بقضايا الاسرة.

ولفت كرار الى اهمية هذا المؤتمر القومي بأعتباره منصة للخبراء والمختصين في قضايا الاستقرار الاسري وتنمية المجتمع مؤكدا التزامهم بكافة مخرجات المؤتمر.

من جانبه قال الامين العام لديوان الزكاة مولانا محمد عبدالرازق ان الشراكة مع مؤسسة الشباب تشهد تطورا ملحوظا في المشروعات والبرامج فضلا عن شموليتها ، معلنا ان العام 2019 م يعتبرا الاكثر تركيز لقضايا الشباب المختلفة بجانب توسيع مظلة دعم الزواج الجماعي ومشروعاتها لتغطية اكبر عدد من الشباب المقبلين على الزواج.

بدوره أكد مساعد رئيس الاتحاد الوطني للشباب السوداني معاوية يعقوب جاهزيتهم التامة على مواصلة العمل في مشروع الزواج الجماعي وتطويره،  وان هذا المؤتمر خصص لقضايا الزواج بإعتبار ان استقرار الاسرة احد عوامل الانتاج والتعافي الاقتصادي ، مشيرا الى الشراكة الشاملة مع وزارة الضمان الاجتماعي وديوان الزكاة في المجالات المتعددة والتى حققت نجاحا على كل المستويات.

فيما أشار المدير العام للمؤسسة الشبابية للزواج والاستقرار الاسري د/ عاصم محمود الى ان المؤتمر يجئ  ضمن جهود المؤسسة الشبابية للزواج والاستقرار الاسري لتسهيل امر الزواج لدي الشباب وإستعراض المبادرات المجتمعية في تزويج الشاب ودعم استقرارهم ، كاشفا هن مشاركة كافة منسوبوا المؤسسة بولايات البلاد ، فضلا عن علماء وخبراء مختصين في مجالات الاسرة وشئون المجتمع. يذكر ان المؤتمر المنعقد حاليا جاء تحت شعار (شباب مستقر  ، اسرة سعيدة ،  مجتمع معافي)  وبرعاية كريمة من د/وداد يعقوب  وزيرة الضمان والتنمية الاجتماعية وستشرف جلستة الختامية رئاسة الجمهورية.

ويشير مركز الحاكم ال  المشاكة الموسعة من الهيئات والنقابات وعدد من فعاليات المجتمع ومراكز دراسات الاسرة وكليات تنمية المجتمع ، وان خبراء في قضايا الاستقرار الاسري قد قدموا عدداً من الاوراق العلمية و المحاضرات ضمن مشروعات وفعاليات المؤتمر.